من نحن | اتصل بنا | الجمعة 14 يونيو 2024 12:59 صباحاً
منذ 7 ساعات و 22 دقيقه
  أجرى نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور عبدالله العليمي، مساء اليوم، اتصالًا هاتفيًا بوزير الأوقاف والإرشاد الدكتور محمد بن عيضة شبيبة؛ للإطمئنان على سلامة حجاج بلادنا واستعدادات الوزارة لمرحلة التصعيد إلى المشاعر المقدسة.      واستمع العليمي من شبيبة إلى
منذ 7 ساعات و 27 دقيقه
  قال نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، الدكتور عبدالله العليمي، إن اغلاق الطرقات جريمة حوثية منذ يومها الأول وحتى لحظتها الأخيرة.   وأوضح العليمي، في منشور له على منصة (X)، أن تعز عانت طويلا من حصار مليشيا الحوثي، وتطلب الأمر 9 سنوات حتى انتصر المجتمع الحي والمقاوم بتعز
منذ يومان و 14 ساعه و 56 دقيقه
عقد الفريق الفني باللجنة التحضيرية للمجلس الموحد للمحافظات الشرقية اليوم بمدينة سيئون ورشة عمل  "الرؤية والوثيقة السياسية للمجلس بما يلبي تطلعات أبناء المحافظات الشرقية(حضرموت، شبوه، المهرة، سقطرى) في الندية والشراكة العادلة لإدارة شؤون البلاد. تخللت الورشة مداخلات
منذ 3 ايام و 8 ساعات و 55 دقيقه
أدانت منظمة تقصي للتنمية وحقوق الإنسان، قرار الاعدام الذي أصدرته مليشيات الحوثي الارهابية بحق احد المخفيين قسرا المواطن صالح محمد علي السمحي البكيلي، أحد أبناء محافظة حجة، بعد ثمانية أعوام من الاختطاف والاخفاء والتعذيب.ويأتي قرار الاعدام بحق السمحي، بعد ثمانية أعوام من
منذ 3 ايام و 10 ساعات و دقيقتان
تفقد قائد محور طور الباحة، قائد اللواء الرابع مشاة جبلي، ومعه مدير مديرية الشمايتين بمحافظة تعز، عبدالعزيز الشيباني، اليوم الإثنين، عدداً من النقاط الأمنية في مديرية الشمايتين ومدينة التربة والخط الممتد إلى هيجة العبد بمديرية المقاطرة، محافظة لحج. ودشنا في الزيارة نظام
عدن 2022.. أزمات معيشية واغتيالات وانتهاكات وسلطة أمنية غير موحدة
محمية الحسوة في عدن.. من حديقة خلابة إلى مكب للنفايات ووكر للجريمة
2021 الحصاد المُر في عدن.. عام بلون الدّم وطعم الحنظل
20 حالة طلاق يوميا في عدن
مقالات
 
 
الجمعة 02 نوفمبر 2018 06:21 مساءً

دعوة ماتيس تكرار سيء لخطة كيري الفاشلة

فؤاد مسعد

الخطة التي كشف عنها جون كيري وزير الخارجية الأمريكي أواخر العام ٢٠١٦ رفضتها اليمن لأن أبرز مساوئها أنها ابقت على مليشيات الانقلاب الحوثي قوة مسلحة وموازية للحكومة الشرعية في تحد واضح للقرارات الدولية ذات الصلة باليمن وفي مقدمتها القرار ٢٢١٦.

ويبدو أن من اوعز لكيري حينها بتلك الخطوة السيئة التي ختمت عهد كيري وزعيمه باراك أوباما، دفع ماتيس لاقتراف الخطيئة ذاتها وبالطريقة نفسها، دعوة عائمة وهلامية لوقف الحرب خلال شهر بدون قواعد واسس يمكن البناء عليها في الانطلاق نحو السلام، وهو حلم اليمنيين جميعا باستثناء مليشيات الانقلاب الحوثي التي سارعت لتأييد دعوة الوزير الأمريكي، في إشارة واضحة إلى تطابق حديث ماتيس مع رغبة المليشيات الانقلابية في الحصول على فرصة لالتقاط أنفاسها ومن ثم استئناف الحرب كما هي عادتها دائما.

لم يكلف مندوب البنتاغون نفسه عناء توضيح دعوته المبهمة، وكأن الأطراف اليمنية لا ينقصها إلا حديث عام وعائم للعودة إلى طاولة المفاوضات، رغم أن الوزير الأمريكي يبدو متغافلا عما بذله المجتمع الدولي بما فيها حكومة بلاده من أجل تحقيق السلام وإنهاء الحرب، خاصة في ماراثون الكويت الذي شهد أطول سباق مفاوضات بين الحكومة الشرعية من جهة ومليشيات الحوثي من جهة ثانية، وحين وصل الجميع إلى الاتفاق النهائي الذي استنزف الجهد والوقت والتنازلات، ووقع ممثلو الحكومة على الوثيقة حينها، تنصلت جماعة الموت عن كل وعودها والتزاماتها امام ممثلي ١٨ دولة وبكل دم بارد رفضوا التوقيع  دون أن يقدموا سببا واحدا لذلك النكوص وتلك الانتكاسة.

وبعد نحو ثلاثة أشهر كافأتهم إدارة أوباما بخطة كيري المشؤومة التي ولدت ميتة لأنها تناقض المنطق والعقل وتفرض على اليمنيين مشكلة جديدة عبر تسوية عمياء تساوي بين الجلاد والضحية بل إنها تمنح المجرم صك البراءة وتسجعه على ارتكاب مزيد من الجرائم.

اليوم وبعد سلسلة طويلة من مماطلة المليشيات الحوثية وعدم تنفيذها أي اتفاق محلي أو خارجي، يأتي مبعوث العناية الجديد بنسخة مكررة من مسودة كيري، السلام على الطريقة الأمريكية وفق توقيت ماتيس، ثلاثون يوما من تاريخ الصدور.

وما فات ماتيس اليوم وفات كيري بالأمس أن اليمنيين الذين دفعوا ثمن هذه الحرب ولا يزالون، إنما يبحثون عن السلام تحت راية دولة تضمن الحقوق وتكفل الحريات، وتحتكر وحدها السلطة والقرار  وامتلاك السلاح، لا أن تبقى تحت رحمة عصابات الإرهاب ومليشيات الانقلاب، لأن ذلك يعني أن يظل الخطر محدقا والمصيبة قائمة.

الحل الوحيد الذي يجب على ماتيس وغيره أن يتبينوه يتمثل في تنفيذ القرارات الدولية ذات العلاقة والعودة إلى طاولة الحوار القائم على مرجعيات السلام المتوافق عليها، وأهمها المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني، وما عدا ذلك فهي مناورات عابثة ومبادرات ميتة حتى وإن أطلقها ماتيس واحتفت بها المليشيات الحوثية.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
خلال الاسبوع الماضي وقعت حادثة او عملية عسكرية مهمة ومحورية في البحر الاحمر ورغم أهميتها الا انها لم تلقى
  ما دور #وزارة_الصحة تجاه المستفيات الخاصة؟! التي تعمل وكأنها (مسالخ)، فتشرِّح المواطن تشريحًا تجاريًا،
  قبل تسع سنوات، هبت عدن ثائرةً ضدّ الظلم، رافضةً قيود الطغيان، رافعةً راية الكرامة حيث كان 27 رمضان، يومٌ
  ليلة السابع والعشرين من رمضان من العام 2015 كانت مدينة عدن على موعد مع القدر المحتوم والتحرير الناجز حيث
في ظل الصراع على السلطة في اليمن، وتقاطع المصالح الدولية والإقليمية، يتم تغييب المصالح العليا للبلد،
بتعيين الدكتور شايع الزنداني وزيراً للخارجية، تكون جميع الوزارات السيادية كلها في أيدي أبناء الجنوب العزيز،
ارى ان الحلقه المفقوده لدى المكونات الحضرمية وفي المحافظات الشرقية. انها لم تتجرأ في رؤيتها السياسية
  ‏التقيت بهذا الرجل في زيارتي الأخيرة الى الرياض وكان لقاءنا الأول حيث لم يسبق لي ان التقيته من قبل ، وقد
يقدر روبرت ماكنمارا أن ما يقارب (160) مليون انسان قد قتلوا في الحروب خلال القرن العشرين السابق، وبهذه يكون
تعد الصناعة النفطية من اهم الصناعات في تعزيز اقتصادات الدول نظرا لضخامة العائد المادي لهذه الصناعة ولكثرة
اتبعنا على فيسبوك