من نحن | اتصل بنا | الاثنين 21 يونيو 2021 04:23 مساءً
منذ 5 ساعات و 20 دقيقه
أكد السفير البريطاني لدى اليمن مايكل آرون أن قضية تعز هي قضية مهمة، وقطع الطرق متعب جدا، وهذه مشكلة كبيرة تواجه حياة المواطنين. وأضاف السفير البريطاني في الندوة التي نظمها الائتلاف اليمني للنساء المستقلات  عبر منصة زوم بعنوان (تعز المنسية- حين يحضر الملف الانساني في
منذ يوم و 3 ساعات و 37 دقيقه
كثيرا ما يطرح للعامة في جنوب اليمن مصطلح (استعادة الدولة) وكان هذا المصطلح قد ارتبط ببدايات انطلاق الحراك الجنوبي في يوليو ٢٠٠٧م. عندما بدأ تنازع القيادة داخل الحزب الاشتراكي حول تبني موجة الاحتجاجات السلمية الجديدة. وكي تتميز هذه الاحتجاجات عن سابقاتها التي كانت تطالب ب(فك
منذ 6 ايام و 5 ساعات و 23 دقيقه
نظمت صباح اليوم منظمة UNOPS جلسة تشاورية بقاعة كورال في العاصمة عدن بحضور توفيق الشرجبي وزير المياه والبيئة.   وجاءت الجلسة التشاورية مع اصحاب المصلحة لمشروع الخدمات الحضرية الطارئ في اليمن المرحلة الثانية.    وخلال الجلسة رحب الدكتور خلدون سالم صالح مدير منظمة UNOPS
منذ أسبوع و 3 ساعات و 40 دقيقه
بعث الدكتور / أنيس حسين ال يعقوب، مستشار وزارة الأوقاف والإرشاد، برقية عزاء ومواساة لمعالي الاستاذ الدكتور / الخضر ناصر لصور – رئيس جامعة عدن وذلك بوفاة المغفور له بإذن الله تعالى شقيقه المرحوم/ عبد الله ناصر لصور الذي وافته المنية فجر هذا اليوم، وإنا لله وإنا إليه راجعون
منذ أسبوع و يوم و 3 ساعات و 27 دقيقه
أكدت ايلي كوهانيم الموظف السابق في وزارة الخارجية الأمريكية أن الحوثيين بدعم إيراني يقومون بخروقات في حقوق الانسان ضد المدنيين والاطفال والنساء في اليمن . قالت ايلي كوهانيم في الندوة التي نظمها الائتلاف اليمني للنساء المستقلات عبر منصة زوم تحت عنوان عنوان "هولوكست الحوثي
عدن بوست ينعي وفاة مدير التحرير ابراهيم ناجي
رواية مرعبة للتعذيب في سجون سرية إماراتية بمنشأة بلحاف في شبوة
وفاة القيادي الحوثي المطلوب رقم "11" للتحالف(صورة)
المبادرة السعودية لوقف الحرب والرفض الحوثي.. المقدمات والنتائج
مقالات
 
 
السبت 24 أبريل 2021 08:59 مساءً

يمثلون باليمنيين ولايمثلونهم!

همدان العليي

 

 

 

 

يستغرب البعض.. كيف يقول الحوثة بأنهم يمثلون اليمنيين وهم لا يهتمون لأمرهم؟!

 

- يجوّعون الناس في مناطق سيطرتهم لتحقيق أهداف سياسية وعسكرية ويموت الأطفال أمامهم بسببهم، ولا يرف لهم جفن.

 

- يقودون عشرات الآلاف من الأطفال والشباب للموت في الجبهات ولا يبالون.

 

- يهجّرون ملايين اليمنيين وينفوهم من ديارهم، وكأن شيئا لم يحدث.

 

- يعزلون اليمن عن العالم ويجعلون اليمني منبوذا بين الأمم ولا يهمهم الأمر.

 

- يزرعون مئات الآلاف من الألغام ولا يشعرون بأي مسؤولية أو قلق على المدنيين.

 

- يستهدفون النساء بتلك الطريقة البشعة التي اشارت لها تقارير دولية ولا يشعرون بالخجل أو الحرص على أعراض اليمنيين.

 

- لا يدخرون جهدا في نشر الكراهية والأحقاد بين القبائل والمناطق اليمنية ويعملون على تفكيك النسيج المجتمعي وتقسيم اليمن، ولا يشعرون بالقلق على وحدة الأرض وتماسك المجتمع.

 

سيفعلون أي شيء باليمنيين كي يحكموا.. لديهم استعداد لإبادتهم جميعا المهم أن يحكموا.

 

لكن لماذا؟! من أين جاءت هذه القسوة؟ كيف يمارسون هذا القبح وهذا التنكيل بالشعب الذي يقولون بأنهم يمثلونه؟ 

 

الاجابة ببساطة: لأن هذه السلالة لا تشعر بالانتماء لليمن.. هم يقولون بصراحة بأن جدهم جاء إلى اليمن كي يحكمها باسم الله والسيف، ولهذا لا يشعرون بالانتماء لليمنيين ولا للتراب اليمني. بل العكس تماما، هم يتعامون مع اليمني كعدو لأنه رفض حكم سلالتهم. يخافون من الشعب اليمني كونه أغلبية يرفض عنصرية الأقلية باسم الدين والعرق المقدس.

 

يجوع اليمني، أو يمرض، أو يموت، أو يهجّر.. لا يهم بالنسبة لهم. المهم هو نسلهم. يجب أن يخضع الناس لهم ويقاتلون لأجلهم ويقدمون لهم الجبايات فقط.. وقد نجحوا كثيرا في تحقيق ذلك من خلال استخدام شعارات وطنية أو دينية أو قومية في كل مرة.

 

لو كان زعيم جماعة الحوثي ينتمي لأي قبيلة يمنية، لأوقف الحرب في بداياتها، حرصا على دماء وأرواح اليمنيين. سيتنازل ليمني آخر مقبول لدى الأغلبية من أجل حقن الدماء وحماية مكتسبات الوطن.

 

لكن هؤلاء ليسوا منا.. ولهذا لا يشعرون بالحرص أو المسؤولية أو القلق أو الحزن أو القهر جراء معاناة اليمنيين، بل يصنعون هذه المعاناة لأنها إحدى وسائلهم في اخضاع اليمنيين. هذه هي الحقيقة. ولهذا قالوا: "الحجر من القع والدم من رأس القبيلي". 

 

وبناء على ذلك، واهم كل من يعتقد بأن هذه الجماعة ستقدم أي تنازل استشعارا للمسؤولية وحرصا على مصالح اليمنيين وبما يساعد على تحقيق السلام. عرف اليمنيون - قديما وحديثا- هذه السلالة، فشرها وقبحها لا يتوقف إلا بالقوة وعندما تشعر بأنها في خطر يهدد وجودها.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
كثيرا ما يطرح للعامة في جنوب اليمن مصطلح (استعادة الدولة) وكان هذا المصطلح قد ارتبط ببدايات انطلاق الحراك
عرفت الدكتور عبدالله العليمي البيحاني وهو شاب في كلية الطب من خلال العمل الطلابي وأنشطة الجامعة.. عرفته من
تعددت اللقاءات والاجتماعات منذ فترة لمحاولة لم الشمل الحضرمي وجمع الكلمة ولكن نجاحات تلك اللقاءات
من ساعد على نزع مصادر القوة منك وساهم في اضعافك ، محال يساعدك على استعادة نصف قواتك !!!!! والباقي استغفال وضحك
كانت حضرموت على مدى تاريخها موطنا للسلام والتعايش، ولم تكن في يوم من الايام الا مصدرا للخير للاخرين، ونموذجا
"انقلوا الصوفي إلى القاهرة وسوف أعالجه على نفقتي".. هذا ما قاله الشيخ أحمد صالح العيسي عندما قرأ منشوري عن حالة
 المقاومة عمل إنساني دفاعي نبيل، كفلته جميع الشرائع لكل إنسان يدرأ عن نفسه مخاطر تحيق بكيانه الوطني، أو
    يشارك البعض في عملية التحريض ضد الحراك القومي اليمني بشكل غير بريء.. يقولون بأن هذا الحراك سيدمر
#دولة_علي_خُريطة! قال لي :" مارايك في العلم الذي رفعه المجلس الانتقالي في التواهي ؟ قلت له :" والله هذا ذكرنا
تكثف وسائل الإعلام التابعة لإيران والإمارات وبعض وسائل الإعلام الغربية نشر تهم تواجد تنظيم القاعدة في مارب
اتبعنا على فيسبوك