من نحن | اتصل بنا | السبت 13 أبريل 2024 03:20 مساءً
منذ 5 ساعات و 46 دقيقه
  ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية أن قوات بحرية تابعة للحرس الثوري الإيراني هاجمت سفينة حاويات واحتجزتها بالقرب من مضيق هرمز     وأضافت أن السفينة "مرتبطة بإسرائيل" وسيتم نقلها إلى المياه الإقليمية الإيرانية.   وقال متحدث عسكري إسرائيلي إن إيران ستتحمل
منذ 5 ساعات و 52 دقيقه
  كشفت مصادر مصرفية عن تحديثات أسعار صرف الريال اليمني أمام العملات الأجنبية في كلا من صنعاء وعدن اليوم السبت 13 أبريل 2024م.   وقالت المصادر محليه ان سعر شراء الدولار في عدن بلغ 1669 ريال في حين يباع بسعر 1679 ريال بينما بلغ سعر شراء الريال السعودي 441 ريال في حين يباع بسعر 442
منذ 8 ساعات و 36 دقيقه
  شب حريق هائل في وقت متأخر من مساء أمس في إحدى شوارع العاصمة صنعاء.       وقالت مصادر محلية إن حريقا هائلا اندلع في محلات تجارية بسوق الحلقة بصنعاء القديمة، وأدى لخسائر مادية كبيرة.       وأضافت المصادر أن الحريق ناتج عن انفجار اسطوانة غاز في محل تجاري بصنعاء
منذ 8 ساعات و 58 دقيقه
  أكد الأكاديمي محمد مختار الشنقيطي، فشل مساعيه الهادفة لتبادل أسرى ومختطفين بين الحوثيين والشرعية اليمنية، والكشف عن مصير المخفيين قسرا لدى الأطراف اليمنية.       وأوضح الشنقيطي في بيان له نشره على موقع "الجزيرة نت"، أنه طالب الحوثيين بالكشف عن مصير المختطف محمد
منذ 9 ساعات و 3 دقائق
  أبدت المملكة المتحدة البريطانية قلقها من استمرار التوتر في البحر الأحمر، جراء هجمات جماعة الحوثي لسفن الشحن.       جاء ذلك على لسان وزير الخارجية البريطاني ديفيد كاميرون، خلال اتصال هاتفي من نظيره الإيراني حسين أمير عبد اللهيان.       وقال كاميرون إن "عدم
عدن 2022.. أزمات معيشية واغتيالات وانتهاكات وسلطة أمنية غير موحدة
محمية الحسوة في عدن.. من حديقة خلابة إلى مكب للنفايات ووكر للجريمة
2021 الحصاد المُر في عدن.. عام بلون الدّم وطعم الحنظل
20 حالة طلاق يوميا في عدن
مقالات
 
 
الجمعة 16 فبراير 2024 09:49 مساءً

غزة و الحرب صهيوامريكية

سالم احمد باوادي

يقدر روبرت ماكنمارا أن ما يقارب (160) مليون انسان قد قتلوا في الحروب خلال القرن العشرين السابق، وبهذه يكون القرن العشرين من أكثر القرون فتكًا بالإنسان على مدار التاريخ، رغم قلة الحروب من حيث العدد مقارنة بعيره من القرون السابقة، إلا أنه من ناحية الضحايا أكثر فتكا بالإنسان من غيره. القرن العشرين هو قرن تسيد الحضارة الغربية والأمريكية بخاصة، ان جاز لنا اطلاق عليها حضارة، فقد قتل في الحربين الأوربيين ( 1919- 1945م ) ما يقارب (73) مليون انسان وقتلت الحرب الامريكية – الفيتنامية في 1964-1978م ما يقارب (1،2) مليون انسان، أما في الجزائر فقد قتل الفرنسيون (9) مليون انسان جزائري في الحرب التحرير التي انتهت 1962، وقتلت أمريكا في هيروشيما ونجازاكي في 1945م  نحو (312000) انسان وفي البوسنا قتل (800000)انسان، أما العراق فقتل في فيه مليونا من المسلمين، هذه بعض حروبهم في هذا القرن.

هذا هو عصر تسيد الغرب على العالم، والذي يتنبأ فيه (جون ميللر) أن الحرب -في حضارته- آيلة إلى الزوال، كما اختفت حروب الرق وحروب المبارزة، كما يرى أن ادبيات المناهضة للحرب لديها تاريخ طويل من النضال، إلا أن واقع الغرب وامريكا غير ذلك، فأمريكا ومن خلفها الغرب ماضية في خلق حروب بكل فظاعة وانحطاط أخلاقي مهين. وحرب غزة الحالية اكبر برهان صراخ على ما نقول، ربما يكون في حالة واحدة  تنبؤات (ميللر) هذا تصدق، وهي إذا امتنعت نساء الغرب عن ممارسة الجنس مع الرجال، كما امتنعن نساء أثينا وإسباطه عن ممارسة الجنس ما لم يصنع رجالهن السلام.

هل تعلم أن الخطة الأمريكية المسماة (siop ) التي أعدتها القيادة الاستراتيجية للقوات الأمريكية الجوية، اثناء الحرب الباردة مع الاتحاد السوفيتي في الخمسينيات، من خلال هذه الخطة وجهت أمريكا أسلحتها النووية على اكثر من (200) مدينة سوفيتية و صينية، وكان من المتوقع أن تؤدي الضربة النووية في الأسبوع الأول من الحرب من قتل ما بين( 360-525) مليون انسان في الاتحاد السوفيتي والصين، هذه أمريكا لا تستغرب من دمويتها، ولا تستغرب عندما صرح مرشحي الحزب الجمهوري في المناظرة الإعلامية عندما سألهم المديع ما ستقول لنتنياهو عندما تصبح رئيسا لأمريكا؟ قال الأول: اقتل السفاحين وكمل المهمة. وقال الثاني: اقضوا عليها قضاءا نهائيا، وقال الثالث: اخنقهم وخلصنا منهم... فكل إجابات الخمس مثل ذلك في البشاعة، ويأتي أحد المنبطحين من دعاة الليبرالية ويبرر هذه العدوانية البشعة بقوله: أنما ذلك من أجل الدعاية الانتخابية فقط، اذا كانت الدعاية السياسية تخاطب الدم والعنف، ماذا تنتظر من الفعل السياسي؟ أما على المستوى الشعبي فقد أيد (72%) من الشعب الأمريكي غزو العراق في 2003 وفقا لمعهد غالوب. رغم أن العراق لا علاقة له بتفجيرات 11ديسمبر ولا بأسلحة الدمار الشامل. ولكنها الامبريالية الامريكية الدموية. فماذا تعني لهم (٢٦) ألف غزاوي قتل، فقد قتلوا الملايين.

لذلك نقول لأهلنا في غزة والصامدون هناك، لن يأتي الاستقلال والحرية مع هذا العدو بالسلام والورود، أبدا، فالجزائر قدمت مليون انسان،  وفيتنام قدمت مليون انسان، فأنتم اماما خياران، لا ثالث لهما،  في ظل تخاذل العرب وانبطاحهم، النصر والاستقلال والحرية، أما الموت والشهادة، لا تنتظر من أحد مساعدتكم توكلوا على الواحد الأحد وجمعوا شملكم إنه لجهاد، نصر أو استشهاد، لا تنظروا لدعاوى المفلسين والمترفين والمرفهين والذين يستجدون السلام، من عدو مجرم، فإنه عدو تعرفون تاريخه وسجله الدموي، لا يفيد معه تقدير المصالح والمفاسد، لا يعرف إلا لغة البنادق والصواريخ، اما غير ذلك ما هي إلا بضاعة المنبطحين.(فلاتهِنُوا وتدعُوا إلى السلمِ وأنتم الأَعلون والله معكم ولن يتِركم أعمَالَكم) ( إِنَّما الحياةُ الدُنيا لعبٌ ولهو..)(محمد 35-3)

دعواااتكم لغزة


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
  قبل تسع سنوات، هبت عدن ثائرةً ضدّ الظلم، رافضةً قيود الطغيان، رافعةً راية الكرامة حيث كان 27 رمضان، يومٌ
  ليلة السابع والعشرين من رمضان من العام 2015 كانت مدينة عدن على موعد مع القدر المحتوم والتحرير الناجز حيث
في ظل الصراع على السلطة في اليمن، وتقاطع المصالح الدولية والإقليمية، يتم تغييب المصالح العليا للبلد،
بتعيين الدكتور شايع الزنداني وزيراً للخارجية، تكون جميع الوزارات السيادية كلها في أيدي أبناء الجنوب العزيز،
ارى ان الحلقه المفقوده لدى المكونات الحضرمية وفي المحافظات الشرقية. انها لم تتجرأ في رؤيتها السياسية
  ‏التقيت بهذا الرجل في زيارتي الأخيرة الى الرياض وكان لقاءنا الأول حيث لم يسبق لي ان التقيته من قبل ، وقد
يقدر روبرت ماكنمارا أن ما يقارب (160) مليون انسان قد قتلوا في الحروب خلال القرن العشرين السابق، وبهذه يكون
تعد الصناعة النفطية من اهم الصناعات في تعزيز اقتصادات الدول نظرا لضخامة العائد المادي لهذه الصناعة ولكثرة
إنَّ دعوة الإنتقالي لمليونية من أجل حماية النخبة الحضرمية تحمل في مضمونها متناقضاتٍ .. ؟! :- فإن كانوا يقصدون
ما نراه من حراك أجتماعي وسياسي وأحتجاجات جماهيرية ومبادرات لتأسيس كيانات مدنية وقبلية في أجزاء مختلفة من شرق
اتبعنا على فيسبوك