من نحن | اتصل بنا | السبت 04 فبراير 2023 12:39 مساءً
منذ 4 ساعات و 46 دقيقه
  تشهد هذه الأيام محافظة شبوة أعمال واسعة في مشروع طريق عتق بيحان بتمويل وإشراف صندوق صيانة الطرق والجسور المركز الرئيسي-العاصمة عدن.   وقال المهندس أحمد محمد الفقير مدير المشروع تواصل الفرق الفنيه التابعة للمؤسسة العامة للطرق والجسور فرع شبوة تنفيذ مشروع حماية طريق
منذ 6 ساعات و 55 دقيقه
  أستهدف مسلح تابع لمليشيات الحوثي أسرة في محافظة إب يوم أمس بهدية متفجرة.   وقالت مصادر محلية إن مسلح حوثي وقف أمام منزل أسرة في محافظة إب.   وأوضحت المصادر أن المسلح سلم أحد أطفال الأسرة عبوة مموهة على هيئة هدية.   وأشارت المصادر إلى أن والدة الطفل حينما رأت طفلها
منذ 18 ساعه و 45 دقيقه
  في إطار الاهتمام الكبير الذي تبديه الحكومة وعلى وجه الخصوص وزارة الشؤون الإجتماعية والعمل بذوي الاحتياجات الخاصة عن طريق الرعاية والتأهيل وصقل المواهب ومن ثم دمجهم للمشاركة الاجتماعية يبرز " مجمع التأهيل المهني لذوي الإحتياجات الخاصة " في مديرية المنصورة  بالعاصمة
منذ 21 ساعه و 15 دقيقه
مازالت اعمال مشروع تأهيل وصيانة الشارع الرئيسي الممتد من جولة الغزل والنسيج الى جولة كالتكس في مديرية المنصورة في العاصمة المؤقتة عدن مستمرة .   حيث يشهد الخط الحيوي عمليات تجهيز سرير للجهة اليمين مع بدء أعمال القطع والخرش لجزء من الجهة اليسرى للطريق بتمويل وإشراف صندوق
منذ يوم و 4 ساعات و 18 دقيقه
  برعاية عضو مجلس القيادة الرئاسي محافظ محافظة مأرب اللواء/ سلطان العرادة نفذ وقف أويس القرني بالشراكة مع مؤسسة إئتلاف الإغاثة الإنسانية والتنموية فعالية التعريف بوقف أويس القرني،، وفي الفعالية التي حضرها عدد من مدراء العموم في مؤسسات الدولة ومسؤولي منظمات المجتمع
عدن 2022.. أزمات معيشية واغتيالات وانتهاكات وسلطة أمنية غير موحدة
محمية الحسوة في عدن.. من حديقة خلابة إلى مكب للنفايات ووكر للجريمة
2021 الحصاد المُر في عدن.. عام بلون الدّم وطعم الحنظل
20 حالة طلاق يوميا في عدن
مقالات
 
 
الثلاثاء 15 نوفمبر 2022 09:19 صباحاً

الشعب العدني العظيم

احمد ناصر حميدان
 
لا تنزعجوا من العنوان، عدن عظيمة ارض وشعب وهوية، ولتلك العظمة مؤشرات، لا ينكرها إلا جاحد.
 
اسألوا اسلافكم، عن الجهل والمرض والتخلف، في زمن الإقطاع والعبودية والإمامة، واسألوهم ماذا كانت تعني لكم عدن؟
 
كانت عدن منارة ثقافية وفكرية، سياسية واقتصادية، كانت رائدة، وكانوا أبنائها روادا، قادوا معركة تحرير مناطقكم من الجهل والفقر والمرض والإقطاع كان لقمان منبرا للزبيري ونعمان. 
 
كانت عدن جنة، من دخلها فتحت له أبواب الرزق، و انطلق ليعرف العالم , وانبهر برقي المجتمع , وتعايش الأعراق والأديان والثقافات , تشذب سلوكا و وعي وأفكار راقية ,تطهر من العصبيات والتطرف والغلو , والكراهية  والتمييز الطبقي والعنصري .
 
 لا تسأل عن حال عدن اليوم؟ قبل ان تسأل لماذا فقدت عدن الريادة؟ فقدت عدن الريادة بغزو الجهل والعصبيات والتخلف والقروية، في معركة غير متكافئة، اغتاظ المستعمر من وعي الشعب العدني العظيم، الذي رفض تسلطه، ورفض الانقياد والانسياق خلف أجندات استعمارية، لتكن عدن بؤرة استخباراتية لمؤامراته، فقاد مؤامرة تعطيل دور عدن، ولازال يقودها  .
 
عظمة الشعب العدني، في قدرته على الاحتمال، وقدرته على المقاومة، عظمة شعب يمرض ويعاني، لكنه لا يستسلم ولا يموت.
 
انظر جيدا اليوم للأدوات التي تنساق كحطام في سيل تتقاذفها المؤامرة بقوة الرياح و التيارات والامواج القادمة من الإقليم , بدعم المستعمر البغيض , لمعاقبة الشعب العدني العظيم , الصابر و  المصابر , الرافض الانجرار للمؤامرة الخبيثة .
 
عظمة ابن عدن في مقاومة المستعمر، ورفض المشاريع الاستعمارية (الجنوب العربي) , و مقاومته اجتياح عدن , حرب 94م لم يبقى في الجبهات غير أبناء عدن , وحرب 2015م حرر عدن أبنائها من الكهنوت , في صمود اسطوري , سبب رعب للقوى الإقليمية والدولية الطامعة بعدن , ونفذت مؤامرتها الخبيثة في تغيير المعادلة , لصالح أدوات رثة رخيصة , قابلة للارتهان والتبعية , وتخلص من شعب عدن العظيم  .
 
واليوم تعاقب عدن، في محاولة يائسة ليركع الشعب العدني العظيم، وهيهات ان يركع شعبا، عظيما كعظمة أرضه وهويته وتاريخه، لرعاة الإبل، كانوا ذات يوم، متسولين متجولين في عدن، يتمنون ان تكون مناطقهم كضواحيها، حينما كان سلاطينهم الإقطاعيين يدرسون في مدرسة جبل حديد في عدن.
 
عظمة عدن، عندما كان البائع في كبرى دول العالم يتفاخر، ان قيمة بضاعته لن تجدها في عدن، وفي متحف الكويت ستجد أول سفينة أبحرت للكويت، صنعت في عدن، واشتريت من تاجر عدني عظيم.
 
ستبقى عدن عظيمة , وسيبقى شعبها عظيم , مرتب ومنظم راقي , مهما حاولوا تسميمه  بالنعرات والعصبيات والكراهية والعنصرية , هي فترة تمر بها عدن , بمؤامرة كبيرة استعمارية صهيونية , تدرك عظمة هذا الشعب , اذا انطلق , لن يتوقف الا في المرتبة الأولى عالميا , وسيدمر كل بؤر التآمر المصطنعة , والتي يتقاطر اليها المرتزقة اليوم   , وتفرز سموم وفيروسات , وتصدر كل بلاوي العالم ومخلفاته للعرب , لتجعل من الدول العربية ومنها اليمن مكب قمامات العالم , مؤامرة ادواتها معروفه , واذنابها معروفين , وشعب عظيم يقاوم وسينتصر بأذن الله انه شعب عدن العظيم , والتاريخ لا يرحم

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
    في حضرة التكريم التلالي ، الذي أقيم صباح الأربعاء وقدم هوية وعمق سنوات العطاء التي قدمت من صلب شخصيات
لأننا بلا قانون ينظم فضاء النشر الجديد ( واقعاً ) سادت الفوضى وسائل التواصل ( السوشيال ميديا) .. لقد فتحت هذه
الحقيقة الموجعة أن جنوب اليمن أصبح في قبضة الحوثيين من خلال المسؤولين الخونة في حكومة الشرعية وفي قيادة
    رحل عنا طيب الذكر الشاعر والأديب/ أحمد ناصر جابر " الجابري " رحمة الله تغشاه رحل عن دنيانا الفانية
ردا على أحمد الشامي مدير شركة النفط بشبوة، الذي لفق الاكاذيب وحاول تحريف الحقيقة بتدبيج المدائح لولي نعمته،
قرأت كغيري مقالاً لسيادة الرئيس السابق لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية ( البائدة )الأخ / علي ناصر محمدعنون
  "لا يمن بدون حضرموت", هكذا تحمل التأكيدات الامريكية و الأوروبية وحتى الإماراتية، الداعمة لوحدة اليمن
متعودون على التعرض للفبركات والحملات المغرضة، والأكاذيب، ونفهم دوافعها، وسبق وتعرضنا حتى للرصاص من
إذ كان لابد لغياب الرؤية الواضحة وعدم الفهم الكامل بمتطلبات العقد السياسي ومعنى قرار الإنخراط في خطوة تمكينه
نقترب من مرور 24 ساعة على الحادث الذي تعرض له رئيس فرع الانتقالي الجنوبي في حضرموت العميد سعيد أحمد المحمدي،
اتبعنا على فيسبوك